بلطجية الإسكندرية يعترفوا بتمويلهم من احد اصحاب خطوط الملاحة الإسرائيلية

إعترف ستة بلطجية تم إلقاء القبض عليهم داخل الإعتصام بميدان سعد زغلول بالإسكندرية مساء أمس ،وتم نقلهم إلى قسم شرطة العطارين وفتح محضر تحقيق لهم بإعترافات جديدة أكدوا خلالها ما سبق وأن أقروا به للجان الشعبية بقيام أحد كبار الأعمال الذين تربطهم علاقات وثيقة وتاريخية بإسرائيل عن تحريضهم على الإعتداء على المعتصمين بالإسكندرية.

وقال المتهمون الستة أنهم قد تمت دعوتهم من قبل شخص يدعى (الياباني) ويعمل بلطجى لحساب رجل الأعمال خالد خيري - وكيل الخط الملاحي الإسرائيلي الوحيد بمصر والشرق الأوسط ،والنائب السابق عن الحزب الوطني المنحل بدائرة العطارين.

حيث إلتقوا برجل الأعمال ومعهم عشرات البلطجية الآخرين (بحسب أقوالهم) حيث صدرت تعليمات لهم منه بأن يقوموا بإثارة الخلافات بين المشاركين في الإعتصام ،وأن يقوموا بزرع الفرقة والخلافات بين المعتصمين فإذا لم يفلحوا في ذلك فإن عليهم القيام بعمل مشاجرات كبيرة يتم خلالها إصابة أكبر قدر من المتواجدين بمقر الإعتصام وذلك حتى يخاف الباقين ويتم فض الإعتصام.

وقال المتهمون في إعترافاتهم أنهم قد إتفقوا مع آخرين أحضرهم الياباني لرجل الأعمال المذكور مقابل حصولهم منه على مائتي ألف جنيه مصري وعدهم الياباني بأن يحصل لنفسه على مائة ألف بينما سوف يقوم بتوزيع المائة ألف الباقية عليهم ،ومن المنتظر أن يتم عرض المتهمين على النيابة العامة للتحقيق معهم ولتحويلهم إلى المحاكمة بعد ذلك.

0 التعليقات: