خطاب عصام شرف يثير الغضب فى التحرير والسويس وبورسعيد والإسكندرية

إعتبر الثوارالمعتصمون بميدان التحرير خطاب رئيس الوزراء د/عصام شرف ،استهزاء بمطالب الشعب ،وقالوا أنه يماثل الخطاب الثاني للرئيس المخلوع حسني مبارك ،وأكدوا أنهم سيستمروا فى اعتصامهم حتى تحقيق المطالب كاملة.

وفي الإسكندرية طالب الثوار عصام شرف بالتنحي عن منصبه معتبرين أنه فشل في إدارة الحكومة وأساء اختيار الوزراء.

من جانبهم، ندد أهالي الشهداء والمعتصمون في السويس بخطاب رئيس الوزراء معتبرين أنه غير كافٍ ولم يلب مطالب شعب السويس.

وفى بورسعيد رفع الثوار المعتصمون بميدان المنشية ،شعار (معتصمين ..معتصمين..حتى يحدث التطهير) ونصبوا الخيام وقرروا المبيت ،إلى أن تتحقق مطالب الثورة وإعدام قتلة الشهداء ،وهددوا بالقيام بإضراب عام حتى تتحقق مطالب الثورة.


وقد استعدت عدد من ائتلافات شباب الثورة لإصدار بيانات تطالب بإقالة رئيس الوزراء ،وانتقدوا تجاهله لعدداً من المطالب من بينها وقف المحاكمات العسكرية للمدنيين، وانتزاع صلاحيات الحكومة من المجلس العسكري، وضم مبارك لقضية قتل الثوار المتهم فيها حبيب العادلي، وعدم الإعلان عن الوزراء الخارجين من الحكومة الذين يعتبرونهم محسوبين على النظام السابق.

وقد وصفت حركة 6إبريل خطاب عصام شرف بأنه خطاب مخيب للآمال، ولم يقدم أي جديد ،مهددين بالبدء في عصيان مدني وإغلاق مجمع التحرير وإيقاف حركة المترو إذا واصل المجلس المماطلة في تنفيذ مطالب الثورة.

وقال المستشار محمود الخضيري، نائب رئيس محكمة النقض السابق، الذي انضم إلى المتظاهرين بالإسكندرية:-(خلينا ورا الكداب لحد باب الدار، وعلى المعتصمين تقديم قائمة بأسماء الوزراء الذين يرغبون في اختيارهم، وعدم ترك القرار للمجلس العسكري وشرف).

0 التعليقات: